السنه النبويه كل ما يختص برسول الله واهل بيته وصحابته

صور اشتياق والادب من الصحابة رضوان الله عليهم لـ الحبيب صلى الله عليه وسلم

السنه النبويه

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-09-2018, 04:46 AM
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 2,097
افتراضي صور اشتياق والادب من الصحابة رضوان الله عليهم لـ الحبيب صلى الله عليه وسلم

صور اشتياق والادب من الصحابة رضوان الله عليهم لـ الحبيب صلى الله عليه وسلم

لقد أورثت هذه المكانة الجليلة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم في نفوس أصحابه من الإكبار والإجلال والتقدير ما يبلغ الغاية والكمال ، فهذا أبو بكر الصديق رضي الله عنه يرجع عن موقف الإمامة في الصلاة ليتقدم النبيُّ صلى الله عليه وسلم ، ويقول : ( مَا كَانَ لِابْنِ أَبِي قُحَافَةَ أَنْ يُصَلِّيَ بَيْنَ يَدَيْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ) البخاري ومسلم.
ويرفض أبو أيوب الأنصاري رضي الله عنه أن يعلو سقيفة تحتها رسول الله صلى الله عليه وسلم . رواه مسلم .
وكان عمرو بن العاص رضي الله عنه يقول : ( وَمَا كُنْتُ أُطِيقُ أَنْ أَمْلَأَ عَيْنَيَّ مِنْهُ إِجْلَالًا لَهُ ، وَلَوْ سُئِلْتُ أَنْ أَصِفَهُ مَا أَطَقْتُ ، لِأَنِّي لَمْ أَكُنْ أَمْلَأُ عَيْنَيَّ مِنْهُ ) رواه مسلم
الى غير ذلك من صُورِ الأدب العظيمة التي ضربها الصحابة رضوان الله عليهم للبشرية كلها في تكريمِ وإجلالِ أفضلِ الرسل وسيد البشر صلوات الله وسلامه عليه .



الأدب مع الحبيب صلى الله عليه وسلم أدابٌ منها :
1- الإيمان به ومحبته وتعظيمة وتوقيره قال الله تعالى { لِتُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُعَزِّرُوهُ وَتُوَقِّرُوهُ } الفتح: من الآية9 . وقال تعالى: {وَمَنْ لَمْ يُؤْمِنْ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ فَإِنَّا أَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ سَعِيرًا} الفتح:13

2- طاعته فيما امر واجتناب نواهيه قال الله تعالى {وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا} الحشر:7.

3- الصلاة عليه ما أمر الله تعالى بقوله : { إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً } الأحزاب:56
فالصلاة والسلام على الحبيب صلى الله عليه وسلم من أفضل القربات، وأجَّل الأعمال، ومن مظاهر حبه والأدب معه ..

4- عدم ذكره باسمه فقط، بل لابد من زيادة ذكر النبوة والرسالة لقول الله تعالى: { لا تَجْعَلُوا دُعَاءَ الرَّسُولِ بَيْنَكُمْ كَدُعَاءِ بَعْضِكُمْ بَعْضاً } النور: من الآية63

5- عدم رفع الأصوات فوق صوته فإنه سبب لحبوط الأعمال، فما الظن برفع الآراء والأفكار على سنته وما جاء به؟ قال تعالى: { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ وَلا تَجْهَرُوا لَهُ بِالْقَوْلِ كَجَهْرِ بَعْضِكُمْ لِبَعْضٍ أَنْ تَحْبَطَ أَعْمَالُكُمْ وَأَنْتُمْ لا تَشْعُرُونَ } الحجرات:2 .

6- العمل بشريعته، والتأسي بسنته ظاهراً وباطنا، والتمسك بها والحرص عليها، والدعوة إليها، وتحكيم ما جاء به صلى الله عليه وسلم في الأمور كلها، والسعي في إظهار دينه، ونصر ما جاء به، وطاعته فيما أمر به، واجتناب ما نهى عنه ـ صلى الله عليه وسلم ـ . قال القاضي عياض : " اعلم أن من أحب شيئاً آثره وآثر موافقته، وإلا لم يكن صادقا في حبه وكان مدعياً، فالصادق في حب النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ من تظهر علامة ذلك عليه، وأولها الاقتداء به واستعمال سنته، واتباع أقواله وأفعاله، وامتثال أوامره واجتناب نواهيه، والتأدب بآدابه في عسره ويسره، ومنشطه ومكرهه، وشاهد هذا قوله تعالى: { قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ } (آل عمران:31) ".

7- توقير سنَّتِه وما جاء عنه من السنن والأخبار، وأعظمُ دلائل ذلك التحاكم إلى سنته صلى الله عليه وسلم فإن ذلك من أصول الإتباع، ولا إيمان لمن لم يتحاكم إلى سنة النبي صلى الله عليه وسلم وأعرض عن هديه، قال الله تعالى : (فلا وربِّك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدوا في أنفسهم حرجاً مما قضيت ويسلموا تسليما).
قال ابن القيم - رحمه الله -: " فكل من خرج عن سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم وشريعته؛ فقد أقسم الله بنفسه المقدسة أنه لا يؤمن حتى يرضى بحكم رسول الله صلى الله عليه وسلم في جميع ما شجر بينهم من أمور الدين أو الدنيا، وحتى لا يبقى في قلوبهم حرج من حكمه".

8- تصديقه فيما أخبر به، قال ابن القيم رحمه الله : "فرأس الأدب مع الرسول صلى الله عليه وسلم كمالُ التسليمِ له والانقيادِ لأمره وتلقي خبرِه بالقبول والتصديق". وهذا من أصول الإيمان وركائزه الدينية، والكفرُ اتهامه وتكذيبه فيما أخبر، قال تعالى : (والنجم إذا هوى* ما ضل صاحبكم وما غوى* وما ينطق عن الهوى* إن هو إلا وحي يوحى) النجم الايات 1-2-3-4 .

9- الذب عنه صلى الله عليه وسلم وعن سنته فإن ذلك هو الشرف، ويدخل في الذب عنه صلى الله عليه وسلم الذبُّ عن زوجاته أمهاتِ المؤمنين؛ لأنهن فراشه وعفَّتُه، والوقيعة في زوجات النبي صلى الله عليه وسلم واتهامهن بالباطل من أعظم الإيذاء له صلى الله عليه وسلم

10-نشر سنته وتعليمِها وتبليغها، فإن هذا بابٌ عظيم من أبواب البِر، ودليلٌ على محبة النبي صلى الله عليه وسلم؛ لما فيه من السعي في إعلاء سنته، ونشرِ هديه بين الناس، وقد دعا النبي صلى الله عليه وسلم لمن سمع حديثه فبلَّغَه غيرَه .

إن من أعظم الآداب التي يجب أن يتصف بها المسلم نحو نبيِّه الكريم صلى الله عليه وسلم أن يستشعر محبته؛ لأن محبة النبي صلى الله عليه وسلم أصلٌ عظيمٌ من أصول الدين، ولا إيمان لمن لم يكن النبي-صلى الله عليه وسلم- أحبَّ إليه من ولده ووالده والناس أجمعين؛ قالصلى الله عليه وسلم: (( لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحبَّ إليه من والده وولده والناس أجمعين)) رواه البخاري .
إن من أعظم أسباب السعادة للمسلم اهتمامه بهذا الباب العظيم الذي يتحدث عن الأدب مع النبي صلى الله عليه وسلم؛ لأنه من أعظم أبواب الخير، والموفق من وفقه الله إلى الأخذ به وتتبع أسبابه ودواعيه.
</ul>
برنس المدينه ,روح ,ام عبدالرحمن معجبون بهذا



الموضوع الأصلي : صور اشتياق والادب من الصحابة رضوان الله عليهم لـ الحبيب صلى الله عليه وسلم || الكاتب : AT 7 || المصدر : منتديات ثورة الانترنت

 

آخر مواضيعي TALBOT RUNHOF Full Show Spring Summer 2012 Paris by Fashion Channel
ثقوا بالله حتى آخر اللحظات ولا تيأسوا
ستة مفاتيح تمكنك من دخول عالم الرجال وحل ألغازاهم
عيش السرايا
"أزمة الجنود".. اليونان تتمسك بالدستور وتركيا برأي أردوغان
"الداخل" و"الخارج" يهددان خطط أردوغان الانتخابية
ارحلي
حريق يلتهم صالة غناء في الصين ويودي بحياة 18 شخصا
٨ حيل تجعل التحضير للعلاقة الحميمة متجدد كل مرة
كل شيء ينتهي حيث نبدا ...
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
يلا نكتب 1000 حديث لرسول الله AT 7 السنه النبويه 0 04-09-2018 04:46 AM
علمني الرسول صلى الله عليه وسلم AT 7 السنه النبويه 0 04-09-2018 04:46 AM
من يقرأ القرآن يعطيه الله قوة ليتحمل قلبه AT 7 القران الكريم 0 04-09-2018 04:34 AM
من أجمع الآيآت في كتاب الله AT 7 القران الكريم 0 04-09-2018 04:34 AM
فمان الله سافر للحنين وحلل أشواقي AT 7 اشعار منقوله 0 04-06-2018 04:13 AM


الساعة الآن 07:09 AM



SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50