فتاوي واحكام كل ما يخص الفتاوي الاسلاميه يشترط ذكر المصدر

الصبر الجميل وأثره على أهله في الدارين

فتاوي واحكام

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 05-02-2018, 05:11 PM
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 2,090
افتراضي الصبر الجميل وأثره على أهله في الدارين

الصبر الجميل وأثره على أهله في الدارين ...


وأكثر الناس فيها بلاء الأنبياء ثم الصالحون، الأمثل فالأمثل يبتلى الإنسان على قدر دينه، فإن كان في دينه صلابة اشتد بلاؤه، وليس ذلكم للمؤمن تعذيب أو دليل بغض فحاشاً حكمة الله وعدله، ولكنه ابتلاء واختبار يصقل قلب المؤمن، ويمحص نفسه ويعده إعداداً كاملاً لمواجهة الخطوب بصبر وثبات واحتساب، ليعظم بذلك أجره، ويضاعف ثوابه، ويطيب ويخلد ذكره ..


الحمد لله على قضائه وبلائه ونعمائه، أحمده تعالى لا معقب لحكمه ولا راد لقضائه، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأتوكل على الحي الذي لا يموت وأسبح بحمده وكفى به بذنوب عباده خبيراً.


وأشهد أن محمداً عبده ورسوله؛ بلغ رسالة ربه خير بلاغ، وقام بها خير قيام، إلى أن وافاه ما كتب عليه بقوله تعالى: إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُمْ مَيِّتُونَ * ثُمَّ إِنَّكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عِنْدَ رَبِّكُمْ


تَخْتَصِمُونَ [الزمر:30-31] صلوات الله وسلامه عليه، وعلى كل من ثبت على ما كان عليه نبيه إلى يوم الدين.


أما بعد: فيا عباد الله: لقد خلق الله الدنيا مليئة بالرزايا والبلايا، وخلق فيها الإنسان، وجعله معرضاً لأنواع الآلام والأحزان، فما من أحد إلا ويبتلى فيها بخير أو بشر، أو بهما معاً



وَنَبْلُوكُمْ بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً [الأنبياء:35] لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلاً [الملك:2]


وأكثر الناس فيها بلاء الأنبياء ثم الصالحون، الأمثل فالأمثل يبتلى الإنسان على قدر دينه، فإن كان في دينه صلابة اشتد بلاؤه، وليس ذلكم للمؤمن تعذيب أو دليل بغض فحاشاً حكمة الله وعدله، ولكنه ابتلاء واختبار يصقل قلب المؤمن، ويمحص نفسه ويعده إعداداً كاملاً لمواجهة الخطوب بصبر وثبات واحتساب، ليعظم بذلك أجره، ويضاعف ثوابه، ويطيب ويخلد




ذكره وَجَعَلْنَا مِنْهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا لَمَّا صَبَرُوا [السجدة:24] وليميز تعالى بالابتلاء الآخذين لدين الله بقوة وصدق، ويمحق به الكافرين ويفضح به المدّعين.


والابتلاء في الدنيا ألوان وأشكال، وأهمها الابتلاء بالتكاليف الشرعية التي جاء بها الإسلام من أمر ونهي وتصديق، وغير ذلكم، والابتلاء بالدنيا وما فيها من فتن المناصب والشهوات والشبهات، والابتلاء بانتفاش الباطل في بعض الأحيان، وتسلط الأعداء، وقلة النصير، والابتلاء بشيء من الخوف والجوع، ونقص في الأموال والأنفس والثمرات، وما إلى ذلكم مما يبتلى به العباد في الدنيا.


وإن أعظم وأقوى ما يتدرع به المؤمن لمجابهة ما قد يبتلى به في هذه الدنيا الصاخبة، هو الصبر الجميل الذي وجه تعالى العباد إليه وأمرهم به، يقول سبحانه: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا


اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلاةِ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ [البقرة:153] يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ [آل عمران:200]



أيها المسلمون: هذا نداء ربكم، نداء الحق ووعد ذي الصدق الذي لا يخلف الميعاد، نداء ووعد للمؤمنين حقاً ولا سيما المصطفين منهم؛ لمتابعة تطبيق رسالة الله في أرضه


ببصيرة واحتساب، نداء لهم بأن يصبروا على طاعة الله لا يصدهم عنها صاد مهما كانت الأحوال، أو ضاقت الأمور، أو وجدت مصالح الدنيا رِجَالٌ لا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلا بَيْعٌ عَنْ


ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلاةِ وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ [النور:37]


وأن يصبروا عن محارم الله؛ فيقصرون النفس الأمارة بالسوء، ويحبسونها عن متابعة الأهواء والميل للشهوات المحرمة، وأن يصبروا على أقدار الله المؤلمة، فإذا ادلهم عليهم



أمر، أو اشتد بهم خطب، أو نزلت بهم نازلة في نفس أو مال أو غير ذلك؛ صبروا محتسبين قائلين ما يقول الصابرون: "إنا لله وإنا إليه راجعون، اللهم أجرنا في مصيبتنا واخلف



لنا خيراً منها".


والصبر النافع ما كان عند الصدمة الأولى مر رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بامرأة تبكي عند قبر فقال لها: "اتقي الله واصبري" فقالت: "إليك عني؛ فإنك لم تصب بمثل



مصيبتي، فلما علمت أنه رسول الله جاءت إليه تعتذر فقال: "إنما الصبر عند الصدمة الأولى".


فاتّقوا الله، عباد الله: وأطيعوا الله فيما أمركم به من لزوم الصبر عند البلاء بأي نوع من أنواعه خيراً أو شراً؛ فإن الخير قد طغى، والشر قد يضعف، اتّقوا الله، واصبروا صبر محتسب بصبره يبتغي به وجه الله والدار الآخرة.
ولست بغالب الشهوات حتى *** تعد لهن صبراً واحتساباً
فكل مصيبة عظمت وجلت *** تخف إذا رجوت لها ثواباً
</ul>



الموضوع الأصلي : الصبر الجميل وأثره على أهله في الدارين || الكاتب : AT 7 || المصدر : منتديات ثورة الانترنت

 

آخر مواضيعي قصة زنيرة الرومية الصحابية التي رد بصرها
داعش يغتال مرشحا برلمانيا جنوب الموصل
الطفولة حجر أساس لبناء شخصية الإنسان
المغاربة هم أكثر الحاصلين على الجنسيات الأوروبية
للسهرة فساتين محتشمة
"عاصفة موسكو" تقتل وتصيب وتعطل المطارات
امي سلبتي طفولتي وشبابي وحياتي قصه مؤلمه
لبى صـوتك لاتقول اني مشبه : على ألكدادي
أحد القادة المسلمين الأبطال
تبعد تصد عآدي / أداء ظافر الحبابي
رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تبرعات محمد صلاح تجعل أهله تحت الإقامة الجبرية! AT 7 اخبار الرياضه 0 04-30-2018 12:11 PM
خبيرة التجميل ميثاء عبد الجليل AT 7 مستحضرات تجميل 0 04-28-2018 09:10 PM
سر الأغنية التي ندم عليها عبد الحليم حافظ ! AT 7 اخبار وصور اهل الفن 0 04-22-2018 07:22 PM
الصحابية التي لُقّبت ((بجبل الصبر)) AT 7 السنه النبويه 0 04-09-2018 04:46 AM


الساعة الآن 10:05 AM



SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50